الأحد : 02-10-2022

أذربيجان تفرج عن 10 جنود أرمن مقابل خرائط ألغام

قامت أذربيجان بالإفراج عن 10 جنود أرمينيين كانت تحتجزهم، وذلك في إطار صفقة تبادل مقابل حصولها على خرائط لحقول الألغام التي زرعتها يريفان بإقليم ناغورني قره باغ محل النزاع بين البلدين.

وصدر بيان عن أجهزة الأمن الأذربيجانية، وضّحت فيه حيثيات الصفقة التي تمت بعد محادثات بوساطة روسية، قامت على إثرها أذربيجان بتسليم 10 جنود تابعين للجانب الأرميني، مقابل تقديم هذه الأخيرة خرائط لحقول الألغام التي زرعتها على أراضيها .

وتندرج هذه الصفقة ضمن مؤشرات تخفيف التوتر بين البلدين، وتقليل حدة التأزم التي عاشها الجانبان في الفترة الأخيرة. خاصة بعد الاشتباكات التي حصلت بينهما الشهر الماضي والتي راح ضحيتها 13 شخصا على الأقل.

وتأتي الصفقة ضمن مسار مبادرات الصلح بين الطرفين المتناحرين وبعد الاتفاق الذي أبرمه الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف، ورئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان،خلال اجتماع نادر بمنتجع سوتشي الروسي غضون الأسبوع الماضي والذي حث على تخفيف التوتر وإيجاد سبل بديلة للحوار .

وجدير بالذكر أن وزارة الدفاع الأذربيجانية كشفت في بيان لها عن حصيلة خسائرها في المعارك مع القوات الأرمينية الثلاثاء الماضي، قرب إقليم ناغورني قره باغ، قائلة إن “10 جنود أذربيجانيين قد أُصيبوا بجروح في الاشتباكات الأعنف منذ نهاية الحرب بين يريفان وباكو العام الماضي”، وهو الأمر ذاته الذي اعترفت به أرمينيا حين أعلنت هي الأخرى عن مقتل جندي وفقدان 24 آخرين من جنودها ووقوع 13 جنديا في الأسر .