أودت بحياة أكثر من 100 ألف شخص.. جرعات لقاح قاتلة في أمريكا

أعلنت المصالح الصحية في الولايات المتحدة الأمريكية تسجيل عدد قياسي من الوفيات بسبب جرعات زائدة على مدى عام أثناء جائحة كورونا بلغ أكثر من 100 ألف.

وحسب الإحصاءات المؤقتة التي نشرتها المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها (سي دي سي)، فإنه بين نيسان/أبريل 2020 والشهر نفسه من العام 2021، أحصت البلاد 100,306 وفيات بجرعة زائدة، وهو ارتفاع بنسبة 28,5 في المائة مقارنة بالفترة نفسها من العام السابق (78,056 وفاة) .

وبتسجيل هذه الأرقام، فتعد هذه المرة الأولى التي يتم فيها تجاوز العتبة الرمزية البالغة 100 ألف وفاة.

وقالت المسؤولة في “سي دي سي” ديبرا حوري خلال مؤتمر صحافي “هذه الجرعات الزائدة ناتجة إلى حد كبير عن المواد الأفيونية الاصطناعية، خصوصا الفنتانيل المصنوع بطريقة غير قانونية”.

وقال الرئيس الأمريكي جو بايدن في بيان “إن إدارتي ملتزمة بذل كل ما في وسعها لمعالجة مشكلة الإدمان ووضع حد لوباء الجرعات الزائدة”.

وأضاف “فيما نواصل إحراز تقدم في مكافحة كوفيد-19، لا يمكننا تجاهل وباء الوفيات الذي أثر على عائلات ومجتمعات في كل أنحاء البلاد”.

وأعلنت الحكومة الأمريكية خططا لتحسين الوصول إلى النالوكسون، وهو ترياق يمكنه عكس تأثير الجرعة الزائدة.