الأحد : 02-10-2022

استشهد برصاص الاحتلال.. الجهاد الإسلامي تنعى الشهيد جميل أبو عياش

نعت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، الشهيد جميل أبو عياش (21 عاماً) الذي استشهد بعد إصابته في الرأس برصاص قوات الاحتلال خلال المظاهرات على جبل صبيح في بلدة بيتا اليوم الجمعة.

وحمّلت الحركة في بيان صحفي، الاحتلال الصهيوني “كامل المسؤولية عن جرائمه بحق أبناء الشعب الفلسطيني، والتي كان آخرها اليوم في بلدة بيتا حيث أدى العدوان الصهيوني على المتظاهرين لارتقاء شهيد وإيفاع 68 إصابة في صفوف المواطنين الذين يدافعون عن أرضهم وحقوقهم”.

وقال البيان: إن جرائم الاحتلال بحق المتظاهرين في بلدة بيتا ومحاولة قمع صوت الحق الفلسطيني، لن تفلح أبداً في ثني شعبنا عن مواصلة جهاده ومقاومته المشروعة في وجه الاحتلال الصهيوني والتصدي لإرهابه وعدوانه”.

ووجهت الحركة التحية إلى جماهير نابلس وكل مناطق الضفة المشتعلة غضباً وثورة في وجه الإرهاب الصهيوني، مؤكدة أن نهج المقاومة والمواجهة الشاملة سيتصاعد ضد الاحتلال، ولن تتوقف المقاومة حتى طرد الاحتلال ودحره عن كل شبر من أرض فلسطين المباركة.