الأثنين : 03-10-2022

البرازيلي نيمار يتعرّض لإصابة خطيرة على مستوى الكاحل

 الظاهر أن معاناة البرازيلي نيمار داسيلفا مع الإصابات الخطيرة ستتواصل كلّ موسم، حيث تعرض مجددا لإصابة خطيرة على مستوى كاحله في مباراة باريس سان جيرمان أمام مضيفه سانت إتيان. إصابة غادر على إثرها أرضية الميدان تاركا مكانه لزميله دينا.

الإنطباعات الأولى إثر الإصابة أكدت أن نيمار يعاني من إصابة خطيرة،وهو ما بدا من خلال انفجاره باكيا وهو يطالب بالإسراع من أجل إسعافه، غير أن إدارة باريس سان جيرمان لم تصدر بعد أي بيان رسمي واكتفت فقط على صفحتها الرسمية على « التويتر » بالإعتذار عن عدم نشر صور الإصابة، غير أن الصحافة في فرنسا أكدت صبيحة الإثنين أن نيمار لن يعود للمنافسة قبل ستة أسابيع، في انتظار إجرائه فحوصات أخرى للتأكد من مدة الغياب بالضّبط.

 

وكان باريس سان جيرمان قد عاد بفوز ثمين بثلاثية مقابل هدف وحيد من سانت إتيان، وذلك  في مباراة تألق فيها الأرجنتيني ليونيل ميسي الذي كان وراء ثلاث تمريرات حاسمة. تمريرات سمحت لماركينيوس صاحب الثنائية ودي ماريا بقلب الطاولة على الفريق المضيف الذي كان متقدما في المرحلة الأولى بفضل مهاجمه بوانغا.

علما أن الفريق المحلي لعب المرحلة الثانية منقوصا بسبب طرد لاعبه تيموثي مع نهاية المرحلة الأولى، كما أنه افتقد في المرحلة الثانية أيضا للدولي الجزائري رياض بودبوز الذي غادر أرضية الميدان مصابا.