الجزائر تترشّح رسميا لاحتضان كأس أمم إفريقيا 2025

أعلن وزير الشباب والرياضة الجزائري، عبد الرزاق سبقاق، اليوم السبت أن الجزائر ستقدّم ملف ترشّحها رسميا لتنظيم نهائيات كأس إفريقيا للأمم 2025، بعدما تم سحبها من غينيا لعدم جاهزية مرافقها.

وصرح الوزير قبل انطلاق عملية سحب قرعة البطولة الإفريقية للاعبين المحليين 2022 بقاعة الأوبيرا بالعاصمة، “حان الوقت للجزائر أن تنظّم منافسات كبرى، وسنحضّر ملف الترشّح لاحتضان “كان 2025” وندافع عليه بكل قوة وسنثبت أن الجزائر قادرة على ذلك.

وعبّر وفد الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم عن إعجابه بالهياكل والمنشآت الموجودة تحسبا للبطولة الإفريقية للمحليين المقررة بالجزائر يناير المقبل وهو تقريبا نفس دفتر الشروط بالنسبة لكاس إفريقيا للأمم.

وكان رئيس الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم (الكاف)، باتريس موتسيبي، قد أعلن اليوم السبت بالجزائر، عن فتح مجال الترشّح أمام الدول الإفريقية الراغبة في احتضان نهايات كأس إفريقيا للأمم (كان-2025) بعد سحبها من غينيا، لعدم جاهزية البنى التحتية في هذا البلد.

وأضاف الوزير “لقد برهنت الجزائر في الماضي القريب عن نجاحها في تنظيم التظاهرات الكبرى على غرار ألعاب البحر المتوسط (وهران-2022) والبطولة العربية للسباحة والبطولة الإفريقية للجيدو”.

وكان موتسيبي قد ناشد الجزائر على الترشح لاستضافة نهائيات كاس إفريقيا للأمم 2025، قائلا “أشجّع الجزائر على تقديم ملف ترشّحها لاحتضان نسخة 2025، أرغب في منحها تنظيم الدورة، الجزائر لم تستضف العرس القاري منذ فترة طويلة (منذ دورة 1990) حيث تمتلك منشآت من الطراز العالمي. الجزائر لديها تاريخ في كرة القدم يفتخر به جميع الأفارقة”.

وفضلا عن البطولة الإفريقية للمحليين-2022 (المؤجلة إلى 2023)، المقرر إقامتها من 13 يناير إلى 4 فبراير المقبل، ستنظّم الجزائر أيضا كأس إفريقيا لكرة القدم لأقل من 17 سنة، شهر أبريل 2023.

وكانت الجزائر قد نظمت وفازت لأول مرة بكأس إفريقيا للأمم أكابر في سنة 1990.

وستجرى نسخة 2023 المؤجلة إلى 2024 من نهائيات كأس إفريقيا للأمم بكوت ديفوار.