الجزائر تتلقى بـ “ارتياح كبير” توقيع الأطراف السودانية على “الاتفاق السياسي الإطاري”

تلقت الجزائر بـ “ارتياح كبير” توقيع الأطراف السودانية على “الاتفاق السياسي الإطاري”، باعتباره “خطوة حاسمة” من شأنها أن تعزز مسار التسوية السياسية للأزمة في البلاد، حسب ما أفاد به بيان لوزارة الشؤون الخارجية والجالية الجزائرية بالخارج يوم الاثنين.

وجاء في البيان: “تلقت الجزائر بارتياح كبير توقيع الأطراف السودانية على (الاتفاق السياسي الإطاري)، باعتباره خطوة حاسمة من شأنها أن تعزز مسار التسوية السياسية للأزمة في السودان الشقيق”.

“كما تأمل الجزائر أن يستكمل هذا الاتفاق بخطوات أخرى تضع حدا نهائيا لحالة الاحتقان السياسي الذي عرفه هذا البلد الشقيق وتمكنه من مجابهة مختلف التحديات و استئناف مسيرته التنموية بما يحقق للشعب السوداني تطلعاته المشروعة في التقدم والازدهار في كنف الأمن والاستقرار”، يضيف ذات البيان.

في هذا السياق، دعت الجزائر “الأشقاء في السودان لتكريس كل الجهود من أجل الوصول بمسار التسوية إلى غاياته المنشودة وأن يضعوا السودان ومصالح الشعب السوداني فوق كل اعتبار”.

كما ثمنت الجزائر الجهود التي قام بها الاتحاد الإفريقي والأمم المتحدة والهيئة الحكومية للتنمية في إفريقيا (إيغاد)، في إطار الآلية الثلاثية لتيسير العملية السياسية التي أفضت إلى تحقيق هذا “الإنجاز الهام” على طريق الحل الشامل والمستدام للأزمة السياسية الراهنة، حسب ما جاء في البيان.