الفرنسي أبيدال يعتذر من زوجته الجزائرية

بعدما طالبت بالطّلاق منه إثر ثبوت خيانته لها مع لاعبة باريس سان جيرمان خيرة حمراوي، إهتدى الدولي الفرنسي السابق إيرك آبيدال إلى صفحته الرسمية على « الإنستغرام » من أجل الإعتذار من زوجته الجزائرية حياة كبير، حيث نشر رسالة مطوّلة إعتذر فيها عن ما بدر منه من تصرف غير لائق تجاهها، مؤكدا أنه يستحق كل عبارات الإهانة التي وجهتها له، كما طالب منها أن تعفو عنه يوما ما.

وكانت الشرطة الفرنسية قد شرعت في التحقيق في قضية تعرض لاعبة باريس سان جيرمان خيرة حمراوي للإعتداء من طرف أشخاص ملثمين سحبوها من سيارتها إلى خارجها وألقوها أرضا، ووجهت الإتهامات في بادى الأمر  بزميلتها  في باريس سان جيرمان أميناتا ديالو، قبل أن تبين التحقيقات أنها بريئة من ذلك الإعتداء حيث تم الإفراج عنها، لتكتشف الشرطة فجأة أن شريحة هاتف اللاعبة خيرة حمراوي مسجلة باسم لاعب برشلونة سابقا إيريك أبيدال، ليتبين في نهاية المطاف أن الأمر يتعلّق بقضية خيانة.