الخميس : 06-10-2022

ليبيا.. المجلس الأعلى للدولة يدعو إلى تأجيل الانتخابات

دعا المجلس الأعلى للدولة الليبي، اليوم الأربعاء، إلى تأجيل الانتخابات الرئاسية والنيابية في ليبيا إلى شباط/ فبراير 2022.

وقال النائب الثاني لرئيس المجلس الأعلى للدولة، عمر بوشاح، في مؤتمر صحفي: “نقترح إجراء الانتخابات النيابية في فبراير القادم وفق قانون الانتخابات المعد من قبل المجلس الوطني الانتقالي.. ونقترح أن يكون موعد الانتخابات الرئاسية متزامنا مع الانتخابات النيابية”.

واقترح بوشاح أن يتم إجراء الانتخابات الرئاسية الليبية بنظام القوائم، على أن تضم كل قائمة رئيسا للبلاد، ونائبين له، ورئيسا للحكومة.
ودعا النائب الثاني لرئيس المجلس الأعلى للدولة إلى أن تكون الدورة الزمنية لمجلسي النواب والرئاسة 4 سنوات غير قابلة للتجديد.

وكانت وكالة الأنباء الروسية سبوتنيك قد نقلت  معلومات، مساء أمس الثلاثاء، من مصادر في المجلس الأعلى، تفيد بأن المجلس سيطرح اليوم الأربعاء، مبادرة تتضمن العديد من البنود من ضمنها إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية متزامنة بآلية جديدة.

وفي وقت سابق، دعا 72 نائباً في البرلمان الليبي ، في بيان مشترك، إلى عقد جلسة طارئة لإنقاذ العملية الانتخابية الجارية من شبهات التزوير والتدخلات الخارجية وتجاوز القانون، ومحاولات التأثير على قرارات القضاء، مشددين على ضرورة حضور رئيس المفوضية العليا للانتخابات وممثلي المؤسسات الأمنية والقضائية المشرفة على العملية الانتخابية.

وتسلمت حكومة الوحدة الوطنية الليبية، والمجلس الرئاسي السلطة في ليبيا بشكل رسمي منتصف آذار/ مارس الماضي؛ وذلك للبدء في إدارة شؤون البلاد، وإجراء انتخابات تشريعية ورئاسية، في 24 كانون الأول/ ديسمبر المقبل.