الخميس : 06-10-2022

بريطانيا وأمريكا تحذران من عواقب جسيمة حال غزو روسيا لأوكرانيا

 حذرت بريطانيا والولايات المتحدة، روسيا، اليوم السبت، من “عواقب جسيمة” حال غزو القوات الروسية لأراض أوكرانيا.

وجاء التحذير على هامش اجتماع وزراء خارجية مجموعة الدول السبع الصناعية الكبرى في ليفربول بالمملكة المتحدة.

وقال متحدث باسم الخارجية البريطانية، اليوم، إن الوزيرة ليز تراس ونظيرها الأمريكي أنتوني بلينكن اتفقا على دعم الدولتين لأوكرانيا، وذلك خلال محادثات سبقت اجتماع وزراء خارجية مجموعة الدول الصناعية السبع الكبرى، في ليفربول.

وقالت بريطانيا والولايات المتحدة إنه لا يزال لديهما قلق عميق إزاء التحركات العسكرية الروسية بالقرب من الحدود الأوكرانية. وبحسب حلف شمال الأطلسي (ناتو)، حشدت روسيا ما بين 75 ألفا ومئة ألف جندي في المنطقة.

وبدأ وزراء خارجية مجموعة السبع محادثاتهم في ليفربول صباح اليوم السبت.

وبالإضافة لبريطانيا، تشمل المجموعة أمريكا وكندا وفرنسا وألمانيا وإيطاليا واليابان.