بعد احتفالات الفوز على المغرب .. اليمينية ” لوبان” تتوعد الجالية الجزائرية

توعدت زعيمة حزب الجبهة الوطنية الفرنسية، مارين لوبان، اليوم الأحد، المشجعين الجزائريين الذين كانو قد احتفلوا يوم أمس في شوارع العاصمة الفرنسية باريس بالفوز على المنتخب المغربي.

ونشرت لوبان تغريدة عبر حسابها الشخصي على تويتر جاء فيها:”أمس، كسر المشجعون الجزائريون كل شيء من جديد وهاجموا سلطات إنفاذ القانون في الشانزليزيه بعد فوز فريقهم. في غضون 4 أشهر ستكون نهاية الإفلات من العقاب، دعهم يدركوا ذلك جيدًا!”.

وذكرت لوبان أن نهاية الإفلات من العقاب ستكون بعد 4 أشهر، في إشارة منها إلى الانتخابات الرئاسية الفرنسية التي ستقام في شهر آذار القادم.

يبدو سباق الإليزيه العام المقبل وكأنه معركة بين الرئيس الفرنسي الحالي، إيمانويل ماكرون، وزعيمة حزب الجبهة الوطنية، مارين لوبان، وسط توقعات بفوزها هذه المرة.

تشير استطلاعات الرأي إلى أن الجولة الأولى من التصويت ستشهد مرة أخرى مجموعة متنوعة من المرشحين من مختلف الأطياف السياسية، وسيتم استبعادهم جميعًا، ما يؤدي إلى جولة الإعادة بين ماكرون ولوبان.