الأحد : 02-10-2022

بعد تناقص طلبات أوروبا.. أسعار النفط تتراجع

تراجعت أسعار النفط في تداولات الثلاثاء، متأثرة بإعلان كل من الولايات المتحدة واليابان والهند عزمها الإفراج عن احتياطيات من النفط الخام لخفض الأسعار، رغم ورود تقارير طاقوية حذّرت من عودة تعثر الطلب بسبب انتشار فيروس كورونا في أوروبا وتشديد تدابير الإغلاق.

سجّلت العقود الآجلة لخام “غرب تكساس “، تراجعا بنسبة 0.8 في المئة لتنزل إلى 76.17 دولار للبرميل، فجر الثلاثاء، فيما انخفضت العقود الآجلة لخام “برنت” بنسبة 0.5 في المئة إلى 79.28 دولار للبرميل.

وتأثرت أسعار النفط، بإعلان إدارة البيت الأبيض عزمها الإفراج عن كميات من النفط الخام ،من مخزونها للطوارئ، في إطار خطة توصلت إليها مع مستهلكي الطاقة الآسيويين الرئيسيين لخفض أسعار الطاقة، الخطوة التي بادرت إليها كذلك طوكيو ونيودلهي، بإعلانهما الإفراج عن مخزون النفط الخام قصد الاستهلاك المحلي.

وكان سعر مزيج “برنت” و”غرب تكساس” قد تقدّم واحدا في المئة الاثنين الماضي، بعد صدور تقارير ذكرت أن” أوبك+”  والتي تضم منظمة البلدان المصدرة للبترول “أوبك” وروسيا وحلفاءهما، قد يعدلون خطتهم لزيادة إنتاج النفط، إذا لجأت الدول المستهلكة الكبرى إلى الإفراج عن النفط الخام من احتياطاتها أو إذا ثبطت الجائحة الطلب، بالعودة إلى الإغلاق وحد النشاط في أماكن العمل، وهو ما بادرت إليه كل من النمسا وهولندا.