الأحد : 02-10-2022

ترامب ينتقد تراجع نفوذ أميركا ويلمح للترشح لانتخابات 2024

قال الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب، إن نفوذ الولايات المتحدة في العالم انخفض إلى أدنى مستوياته التاريخية بعد وصول إدارة الرئيس الحالي، جو بايدن إلى البيت الأبيض،  ملمحا إلى إمكانية مشاركته في انتخابات الرئاسة عام 2024 على الرغم من الانتقادات الواسعة التي تعرض لها خلال ولايته وخاصة في نهايتها.

 وأجاب ترامب في مقابلة مع قناة “جي بي نيوز” البريطانية، ردا على سؤال، حول موقع الولايات المتحدة على المسرح العالمي، قائلا :”هذه أدنى نقطة وصلت إليها البلاد، لا أذكر أن (أمريكا) كانت بهذا الموقع .

ولفت الرئيس السابق، إلى أن العلاقات بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية تدهورت منذ وصول جو بايدن إلى السلطة.

وفي وقت سابق، وصف ترامب انسحاب القوات الأمريكية من أفغانستان بأنه “أكبر مهانة” في مجال السياسة الخارجية تتعرض لها الولايات المتحدة في تاريخها.

وألقى ترامب باللوم على بايدن لعدم اتباع الخطة التي توصلت إليها إدارته، وتحسر على الأفراد والمعدات الأمريكية التي تركت وراءها مع انسحاب القوات.، قائلا: “هذا ليس انسحابا. هذا استسلام كامل”.

الاستعداد لـ2024..

في السياق  ذاته لمح ترامب إلى إمكانية مشاركته في انتخابات الرئاسة عام 2024 على الرغم من الانتقادات الواسعة التي تعرض لها خلال ولايته وخاصة في نهايتها.

وقال ترامب، في حديث للقناة ذاتها “GB News”  ردا على سؤال حول هذا الموضوع: “إنني أحب بلادنا، أوصلتها إلى مستوى لم يسبق له مثيل”.

وتابع: “بعد ذلك أتى كوفيد لكنني أعدتها من جديد (إلى هذا المستوى)، طورت اللقاحات التي تستخدمونها، التي نستخدمها نحن جميعا والعالم كله وأنقذت عشرات ملايين الأشخاص في كل أنحاء العالم، وذلك خلال أقل من 9 أشهر. هذا الأمر كان من شأنه أن يتطلب 12 عاما… هم توقعوا أن يستغرق ذلك 12 عاما، قالوا إنها لن تنجح، لكنها عملت بشكل رائع”.

وتابع الرئيس الأمريكي السابق أن السياسة تعجبه لأنه يساعد الناس عبرها، مصرحا: “هذا هو سبب قيامي بذلك”.

وانتقد ترامب خصومه الديمقراطيين بسبب مبادرتهم بعمليتي عزل خلال ولايته ونشر “الكذبة” حول التدخل الروسي في انتخابات الرئاسة 2016.

وتولى ترامب الذي مثل الحزب الجمهوري الرئاسة الأمريكية من 2017 إلى 2020 لكنه خسر في الانتخابات الرئاسية الماضية أمام الرئيس الحالي، الديمقراطي جو بايدن.