تشاد..المتمردون يعلنون استئناف محادثات بناء السلام مع الحكومة

قال المتمردون في تشاد أمس الجمعة إنهم سيستأنفون مشاركتهم في محادثات بناء السلام مع السلطات المؤقتة بعد قطع المفاوضات الأسبوع الماضي.

ويعيد هذا القرار إحياء إمكانية مشاركتهم في حوار وطني في أغسطس آب يهدف لأن يكون مقدمة لانتخابات طال انتظارها، بعد أن استولى الرئيس المؤقت محمد إدريس ديبي على السلطة بعد وفاة والده العام الماضي.

وقالت الجماعات المتمردة في بيان إنها ستستأنف المحادثات دون إعطاء مزيد من التفاصيل. وكانت تلك الجماعات قد اتهمت في وقت سابق السلطات المؤقتة بخلق “أجواء سيئة” في المفاوضات في قطر.

وكان ديبي قد أعلن نفسه رئيسا لمجلس عسكري انتقالي في أبريل نيسان عام 2021 بعد مقتل والده إدريس ديبي أثناء زيارته للقوات التي تقاتل التمرد في الشمال.

وقال المجلس في البداية إنه سيشرف على انتقال مدته 18 شهرا إلى الحكم الديمقراطي ولكنه لم يُظهر أي إشارة تذكر على تنظيم انتخابات مع اقتراب الموعد النهائي.

وحددت السلطات التشادية يوم 20 أغسطس آب موعدا للحوار الوطني. وقدم ديبي ذلك كخطوة أولى نحو التخطيط للانتخابات. وستشمل من الناحية النظرية الجماعات المسلحة ولكن شروط مشاركتها لم يتم الاتفاق عليها بعد.