الأحد : 02-10-2022

جائحة كورونا تتسبب في تفقير نصف مليار إنسان عام 2020

 حذرت منظمة الصحة العالمية من موجة فقر اجتاحت العالم خلال 2020، مؤكدة أن أكثر من نصف مليار إنسان دخلوا تحت خط الفقر بسبب جائحة كوونا.

قالت منظمة الصحة العالمية والبنك الدولي، اليوم الأحد، إن نحو نصف مليار شخص حول العالم سقطوا في براثن الفقر المدقع، العام الماضي، بسبب تحملهم تكاليف الرعاية الصحية وحدهم خلال ذروة الجائحة.

وفقا لبيان صادر عن المؤسستين الدوليتين، تسببت الجائحة في تعطيل الخدمات الصحية حول العالم ونتج عنها أسوأ أزمة اقتصادية منذ ثلاثينات القرن الماضي، ما صعّب على الناس دفع تكاليف الرعاية الصحية.

وقال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم غيبريسوس، إنه ينبغي على الحكومات كافة استئناف وتسريع الجهود لضمان حصول كل فرد من السكان، فورا، على الخدمات الصحية دون خوف من العواقب المالية، حسبما نقلت وكالة “رويترز”.

وناشد تيدروس الحكومات زيادة التركيز على أنظمة الرعاية الصحية والتغطية الصحية الشاملة، والتي تعرّفها المنظمة بحصول كل فرد على ما يحتاجه من خدمات صحية دون تعرضه لضائقة مالية.

من جهته قال خوان بابلو أوريبي المدير العالمي للصحة والتغذية والسكان بالبنك الدولي: “في ظل محدودية الأموال، يتعين على الحكومات اتخاذ خيارات صعبة لحماية وزيادة الميزانيات الصحية”.