حراك جزائري تونسي لدفع سبع مشروعات طاقوية

أعلنت وزارة الطاقة الجزائرية، الأربعاء، عن حراك جزائري تونسي لدفع 7 مشروعات طاقوية.

بحسب بيان للوزارة المذكورة، فإنّ الوزير محمد عرقاب تباحث مع نظيرته التونسية نائلة نويرة، ما لا يقلّ عن سبعة رواقات طاقوية هي: زيادة حجم إمداد تونس بالغاز، دعم الربط بشبكة الكهرباء،حالة تقدم وتطور المشاريع والعقود الحالية، فرص التعاون المستقبلية، رفع القدرات التشغيلية والتوصيلات الكهربائية بين البلدين، دراسة إمكانية إمداد تونس بالمحروقات (النفط الخام والغاز الطبيعي المسال)، فضلاً عن دراسة إمكانية زيادة حجم إمداد تونس بالمنتجات البترولية وغاز البترول المسال وغاز البوتان.

وأفاد البيان ذاته أنّ الوزيرة التونسية أبرزت رغبة بلادها في رؤية زيادة أحجام الغاز المصدّرة إلى بلادها، ودراسة الامكانات من خلال تحديث الدراسات بهدف إمداد المدن الحدودية التونسية، بعدما جرى تزويد مدينة ساقية سيدي يوسف التاريخية في 2019 بالغاز الجزائري، في خطوة أولى لتحقيق مشروع إمداد البلدات الحدودية التونسية بالغاز الطبيعي.
يُشار إلى أنّه خلافًا للمزاعم التي راجت عن توقيف الجزائر ضخّ الغاز للجارة الشرقية، نفت تونس الأمر رأسًا، حيث لا يزال التونسيون يتزودون بالغاز الجزائري وفق الاتفاقيات السارية بين البلدين.