الأحد : 02-10-2022

حمدوك يباشر مشاورات تشكيل الحكومة.. الدستور والانتخابات أولوياته

كشف رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك، الاثنين، أن الاتفاق الذي وقعه الأحد مع كبار قادة الجيش السوداني، يخوله سلطة تشكيل حكومة مستقلة تتكفل بإعادة صياغة دستور البلاد وتنظيم انتخابات في موعدها.

قال حمدوك في تصريحات صحافية: “إن توقيع الاتفاق السياسي مع رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان، كان ضرورة لحقن دماء الشباب ولقطع الطريق أمام عودة المؤتمر الوطني من بوابة الانقلاب.

وأضاف: “هذا كان جزءا أساسيا من الاتفاق السياسي الذي وقعناه.. أن يكون لرئيس الوزراء سلطة تشكيل حكومة تكنوقراط مستقلة، بحرية كاملة ودون أي ضغوط”.

وأوضح حمدوك أن الاتفاق مهم للحفاظ على المكتسبات في مجالات الاقتصاد والسلام والحريات في السودان، وما تحقق حسبه،  “خلال الأشهر الماضية من عمر الفترة الانتقالية دفعته، من بين أخرى، إلى الجلوس إلى الطاولة والتوقيع على الاتفاق السياسي”.

وأشار رئيس الوزراء السوداني إلى أنه بدأ مشاورات تشكيل حكومة تكنوقراط، مضيفا أن “الحفاظ على المكتسبات الاقتصادية أحد أسباب عودتي”.

وأوضح أيضا أن: “استكمال عملية السلام مع الفصائل المسلحة أولوية. الاتفاق كان ضروريا للحفاظ على مكتسبات الثورة وملتزمون بالديمقراطية والحفاظ على الحقوق”.

من جانبها، ذكرت مجموعة أطباء في السودان أن 41 مدنيا على الأقل قتلوا خلال الاحتجاجات في السودان منذ أحداث 25 أكتوبر.