روسيا تحذر من خفض كمية الغاز المرسل إلى مولدوفا

ذكرت شركة الطاقة الروسية غازبروم، أن بعض الغاز الطبيعي المرسل إلى مولدوفا لا يزال في أوكرانيا، وأنه سيتم تخفيض الشحنات عبر البلد الأخير اعتبارا من 28 نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري إذا استمر الوضع على حاله.

وأوضحت الشركة الروسية في بيان لها، اليوم الثلاثاء، أنها أثبتت بقاء بعض الغاز الطبيعي الذي تم إرساله إلى مولدوفا في أوكرانيا.

وأشار إلى أن كمية الغاز التي تنقلها الشركة إلى محطة سوكا المولدوفية أعلى من كمية الغاز المشحونة من أوكرانيا إلى مولدوفا.

وتابعت: “إذا استمر الخلل في نقل الغاز المرسل إلى مولدوفا عبر أوكرانيا، فإن غازبروم ستبدأ خفض الإمدادات من سوكا اعتبارا من 28 نوفمبر الجاري”.

ولفت البيان إلى أن غازبروم ستشحن اليوم 42.9 مليون متر مكعب من الغاز الطبيعي من محطة سوكا.

يذكر أن أوكرانيا أوقفت في 10 مايو/ أيار الماضي شحن الغاز من محطة التوزيع سوهرانيفكا، حيث يمر منها ثلث الغاز الطبيعي الروسي إلى أوروبا، بينما تستمر شحنات الغاز من محطة سوكا فقط.