ستيفن جيرارد مدرباً لأستون فيلا

أعلن نادي أستون فيلا الإنكليزي، الخميس، تعيين أسطورة ليفربول ستيفن جيرارد مدرباً له خلفاً للمقال دين سميث.

وجاء في بيان على الموقع الرسمي للنادي: أن “أستون فيلا سعيد بالإعلان عن تعيين ستيفن جيرارد مدرباً جديداً للنادي.

قاد ستيفن جيرارد غلاسكو رينجرز إلى لقب الدوري الاسكتلندي الموسم الفائت منهياً البطولة من دون أي خسارة”.

بدوره، قال جيرارد لموقع النادي الإنكليزي: “أستون فيلا هو نادٍ له تاريخ عريق وتقاليد في كرة القدم الإنكليزية وأنا فخور للغاية بأن أصبح مدربه الجديد..في محادثاتي مع أعضاء مجلس الإدارة، كان من الواضح مدى طموح خططهم للنادي وأنا أتطلع إلى مساعدتهم على تحقيق أهدافهم”.

واختتم أسطورة ليفربول السابق حديثه: “أود أن أعرب عن خالص امتناني لكل شخص مرتبط بغلاسكو رينجرز لمنحي الفرصة لإدارة مثل هذا النادي الشهير لكرة القدم. إن مساعدتهم في الحصول على لقب الدوري رقم 55 محطماً للأرقام القياسية ستحتل دائماً مكانة خاصة في قلبي. أود أن أتمنى للاعبين والموظفين والمشجعين التوفيق في المستقبل”.

وكان أستون فيلا قد أقال دين سميث، الأحد، بعد النتائج السيئة للفريق الذي يحتل المركز السادس عشر في الدوري الممتاز بعد سبع هزائم، تعادل وثلاثة انتصارات.

وبعد مسيرة رائعة مع ليفربول وموسم واحد في لوس أنجليس غالاكسي الأمريكي قبل اعتزاله عام 2016، تولى جيرارد (41 عامًا) المهام في رينجرز عام 2018 بعد أن أشرف لفترة قصيرة على أكاديمية ليفربول.

وقال الدولي الانكليزي السابق “أستون فيلا نادٍ ذات تاريخ عريق وتقاليد في كرة القدم الانكليزية وأنا فخور جدًا أن أصبح مدربه الجديد”.

واعتبر كريستيان بورسلو المدير التنفيذي للنادي الواقع في مدينة برمنغهام “منذ انتقاله إلى التدريب بعد مسيرته اللامعة كلاعب، بدأ ستيفن بإدارة وتطوير أفضل اللاعبين الشباب في أكاديمية ليفربول وهي تجربة نقدرها بشكل كبير في أستون فيلا”.

ورغم أنه لم يحقق لقب الدوري الممتاز في مسيرة استمرت 17 عامًا مع ليفربول، إلا أن جيرارد أثبت أنه من أفضل لاعبي خط الوسط الذين عرفتهم الكرة الانكليزية والعالمية، وقاد الـ”ريدز” الى اللقب الأغلى عام 2005 عندما توج بطلا لدوري أبطال أوروبا في النهائي المجنون أمام ميلان الايطالي في إسطنبول، عندما عوض الفريق الانكليزي تأخره 3-صفر في الشوط الأول الى فوز بركلات الترجيح.