كأس العرب 2021..تونس وموريتانيا في « داربي » مغاربي كبير

 سيكون ملعب « أحمد بن علي » بقطر هذا الثلاثاء مسرحا لأوّل مباراة ببطولة كأس العرب، وهي المباراة التي ستجمع تونس بمنتخب موريتانيا في « داربي مغاربي » يعد بالكثير بين منتخبين يعرفان بعضهما جدّ المعرفة بحكم احتكاكهما من قبل في المنافسات الإفريقية.

« نسور قرطاج » سيدخلون البطولة بهدف التتويج بلقبها حسب ما أكده المدرب المساعد عادل السليمي في آخر تصريحات صحفية أدلى بها قبيل المباراة، غير أن ما يؤرق المنتخب التونسي هو غياب عدّة عناصر أساسية كان معوّلا عليها منذ البداية في صورة محمد الدراغر الذي لم يصل بعد إلى قطر بسبب ارتباطاته مع ناديه الإنجليزي « نوتينغام فوريست »، إضافة إلي عدم تماثل معلول للشفاء من الإصابة التي يعاني منها، ناهيك عن مغادرة المدافع أيمن نور المعسكر التونسي فجأة بسبب أزمة صحية لم يكشف عن تفاصيلها ولا أسبابها، أمر دفع بالطاقم الفني التونسي للإستنجاد بجاسر الخميري مدافع سان أنطونيو الأمريكي.

المنتخب الموريتاني في الجهة المقابلة يطمح إلى إحداث المفاجأة منذ البداية مع مدربه الجديد ديديي غوميز الذي عين مؤخرا خلفا لمواطنه جيرارد بوشار، ويطمح منتخب « المرابطون » بقيادة إسماعيل دياكيتي إلى بلوغ الدور ربع النهائي على الأقل والتأكيد على نتائجهم الإيجابية التي حققوها من أجل بلوغ هذه البطولة من جهة ومن أجل بلوغ نهائيات كأس إفريقيا المقبلة من جهة ثانية.

دياكتي وفي تصريحات صحفية أدلى بها قبيل هذه القمة قال: ” هدفنا الوصول للدور ربع النهائي، نعرف منتخب تونس جيدا ونعرف الصعوبات التي سنواجهها أمامه، ومع ذلك سنواجهه بكل ما لدينا من قوة من أجل تحقيق إنطلاقة جيدة في الدورة”