“كتارا”.. مركز جذب ثقافي وتراثي لجماهير مونديال قطر

بموقعه المتميز على خليج العاصمة الدوحة ومرفقه الثقافي والتراثي يمثل الحي الثقافي “كتارا” أحد مراكز الجذب لجماهير بطولة كأس العالم لكرة القدم في قطر.

وتنظم المؤسسة العامة للحي الثقافي “كتارا” فعاليات ثقافية وعروضا فنية وتراثية مصاحبة للمونديال المُقام بين 20 نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري و18 ديسمبر/ كانون الأول المقبل.

وتشارك منتخبات 32 دولة في البطولة الأبرز والأضخم في عالم كرة القدم، والتي تُقام للمرة الأولى في دولة عربية وذات أغلبية إسلامية وفي منطقة الشرق الأوسط.

ورصدت كاميرا وكالة الأناضول توافد جماهير زائرة لقطر إلى “كتارا” مع عائلاتهم لتفقد المرافق التي أعدتها المؤسسة لضيوفها محبي كرة القدم.

ويتعرف زوار “كتارا” على الثقافة البحرية التراثية لقطر والخليج عبر متحف “كتارا” للمحامل (السفن) التقليدية الذي يشمل حِرف البحر والسفن القديمة وكل المهن المرتبطة بالبحر، بمشاركة قطر وثماني دول هي تركيا والسعودية والكويت وسلطنة عمان والعراق واليمن والهند وتنزانيا.

ويضم المهرجان 50 جناحا للدول المشاركة تتنوع بين معارض للمقتنيات التراثية البحرية وأخرى للحرف والمهن اليدوية للتعريف بـ 43 حرفة يدوية من التراث والموروث البحري.

كما تتضمن مسابقات بحرية وورشا خاصة بصناعات السفن والمحامل التقليدية وتحتوي على فقرات تفاعلية تتعلق بعملية تنزيل المحمل وإخراجه من البحر بالطرق التقليدية.

وتحظى أكشاك الخطاطين في “كتارا” بإقبال كبير من الزوار من جنسيات عربية وأجنبية، حيث يقدم الفنانون لوحات بأسماء الزوار بمختلف أنواع الخط العربي بالإضافة إلى الرسم بالرمال.

ويضم برنامج “كتارا” خلال المونديال 51 فعالية رئيسية وأكثر من 300 فعالية فرعية.