الخميس : 06-10-2022

ماكرون: استقالة قرداحي ستفتح الباب لعودة العلاقات بين السعودية ولبنان

قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، إن استقالة جورج قرداحي ستفتح الباب لعودة العلاقات بين لبنان والمملكة العربية السعودية.

وجاء ذلك خلال مؤتمر صحفي قبيل مغادرته قطر، السبت، عقب زيارة التقى خلالها أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، في إطار جولته التي يقوم بها في منطقة الخليج.

وأضاف ماكرون: “لبنان كان جزءا من القضايا التي تطرقت لها مع أمير قطر”، لافتا إلى أن على الحكومة اللبنانية البدء بإجراء الإصلاحات الضرورية.

وتابع ماكرون: “استقالة وزير الإعلام جورج قرداحي، تعيد فتح الباب أمام استئناف المحادثات بين لبنان والدول العربية والمملكة بشكل خاص”.

وأكد ماكرون أنه سيتناول موضوع لبنان مع ولي العهد السعودي محمد بن سلمان خلال زيارته إلى الرياض، السبت.

و اتهمت صحيفة “ليبيراسيون” الفرنسية ماكرون بـ”إقالة” جورج قرداحي قبل زيارته الخليجية، من أجل تهدئة الغضب السعودي في علاقة بالملف اليمني.

والجمعة، أعلن وزير الإعلام اللبناني جورج قرداحي، الجمعة، استقالته من منصبه، في محاولة لتهدئة الأزمة الدبلوماسية مع دول خليجية على رأسها السعودية، بعد تصريحات أدلى بها في شهر آب/ أغسطس الماضي حول الحرب في اليمن، منتقدا التدخل العسكري الذي تقوده الرياض.

وقال قرداحي إنه استقال قبل زيارة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون للرياض على أمل أن يساعد ماكرون خلال الزيارة في تخفيف حدة الأزمة مع لبنان.