10 دول يفوق فيها عدد النساء عدد الرجال بكثير

وفقًا لتقديرات الأمم المتحدة لعام 2015، تمثل النساء 49.6 ٪ من إجمالي سكان العالم. إلا أنه في بعض البلدان يفوق عدد النساء بكثير عدد الرجال لدرجة تثير القلق الشديد.

يبلغ عدد سكان العالم حوالي 7.6 مليار (2019). ومع ذلك، تقدر الأمم المتحدة أن هناك 7.8 مليار شخص على الأرض اعتبارًا من يناير/جانفي 2021. ويزيد عدد سكان العالم حاليًا بنحو 90 مليون سنويًا. ووفقًا للإحصاءات، فإن عدد النساء والرجال الذين يشكلون سكان العالم متساوٍ تقريبًا، على الرغم من أن عدد الرجال أكبر قليلاً من عدد النساء. وفقًا لتقديرات الأمم المتحدة لعام 2015، لكل 100 امرأة هناك 101.8 رجل، مما يعني أن النساء يمثلن حوالي 49.6 ٪ من إجمالي سكان العالم.

وعلى الرغم من أن نسبة الجنس البشري تقترب من 1: 1، إلا أن النساء والرجال موزعون بشكل غير متساوٍ على مستوى العالم في بعض البلدان، حيث يفوق عدد النساء عدد الرجال بكثير؛ ففي أكثر من 100 دولة هناك نساء أكثر من الرجال. وفي البلدان العشرة الأولى حيث يفوق عدد النساء عدد الرجال، تشكل النساء 53٪ على الأقل من السكان. من بين هذه الدول نجد النيبال (54.4٪) ولاتفيا (54.0٪) وليتوانيا (53.7٪) وأوكرانيا (53.7٪) وروسيا (53.7٪)، حيث تساهم عدة عوامل في ارتفاع عدد النساء في هذه البلدان، من بينها ارتفاع متوسط ​​العمر المتوقع والحرب.

تؤثر النسبة بين الجنسين على المجتمع والأمة ككل، كما تتيح معرفة الاختلاف في عدد الرجال والنساء: في بلد ما، التوزيع المناسب للموارد من أجل تلبية الاحتياجات الخاصة بالنوع الاجتماعي. إلى جانب تخصيص الموارد في البلدان والمجتمعات التي بها اختلال أعلى في التوازن بين الجنسين، حيث تشكل البيانات الجنسانية الأساس للتحقيق في أسباب عدم التوازن وعوامل التخفيف المحتملة التي يمكن أن تساعد في تقليص الفجوة بين الجنسين.